وقع انفجار بمصفاة نفط في مدينة عبادان الاحوازية، أثناء زيارة الرئيس الإيراني، محمود أحمدي نجاد، للمنشأة، الثلاثاء،

ونقلت وكالة أنباء فارسشبه الرسمية للدوله الفارسية أن الانفجار نجم عن مشكلة فنية بمصفاة عبادانوأدى لإصابة ستة أشخاص من حرس احمدي نجاد بجروح طفيفه و أن أحمدي نجاد لم يصب بأذى

وظهر احمد نجاد، في بث مباشر على شاشات التلفزيون الإيراني، وهو يلقي كلمة بمناسبة إفتتاح المرحلة الثالثة من مصفاة في مدينة عبادانالاحوازية

ويأتي الحادث في وقت تشهد فيه الاحواز مصادمات بين الشعب و قوى الامن و الحرس الثوري الايراني

وتشن صحف ووسائل إعلام إيرانية هجمات قاسية على الاحزاب الاحوازية التي تنشط و بشكل واسع من اجل حماية دولية للشعب العربي في الاحواز

وكان الصدام قد برز بين الشعب الاحوازي و الحرس الثوري الايراني في 15 أبريل/نيسان الماضي، وذلك عندما قام الحرس الثوري بقتل المتظاهرين بشكل عشوائي في المدن الاحوازية