8b7fa4830dc6bb267cf4027bf03a3fe6_XLBP2K0026
خاتمي.. جميع الحكومات قصرت بحق خوزستان.
رفسنجاني..التمييز بين القوميات يعد خيانة للثورة ومبادئها.
الوفد الضال..ينقل معاناة الشعب الاحوازي على منظور الواقع
لا تنطلي اللعبة الجديدة للنظام الايراني المحتل وفق تنبات عام 2015 بان هناك كارثة قدحلت بالاحواز وهي تعاني
بكل معنى المعاناة والجواب عند السلطان المحتل الجائر.. ان الحكومات قصرت بحق الاحواز وهذا واضح لهم
ولكن لماذا غض الابصار طيلة هذة السنين من حيث لا قاعدة لافكار الحكومة الايرانية الضالة وان اغلب الدول التي
احتلت دول اخرى قامت بتغيرات وبناء اقتصاد واعمارلتحسين وجه المحتل الا ايران قامت بانهاء كل شئ في الاحواز
فاين وجه الانصاف واذا كان خاتمي لايعرف شئ اثناء حكمه على الاحواز فهذه طامة يندى لها العرق اذا كان هناك عرق
وبعد ماذا اضاف السلطان المحتل الضال اضاف معاناة القتل والتهجيروالاعتقال اما الفقر فهذا معترف فيه من قبلهم
والان رفسنجاني..التميزبعتبر خيانة للثورة فكشف عن نفسه بالخيانة وهي عادة عندهم موروثة الاصل والفعل القول خلافها
لا مستحه منه وبين هذا وذاك …ضاع الوفد الضال..
وكل الكلام الذي حمله الوفد الضال هو عبارة عن كلام مسجل مرسل من قبل السلطان المحتل الضال حتى يطرق على
مسامعه ليتبصر بما يحل في الاحوازوالسؤaال الاتي يجبرنا ان نساله ….في عام 1979 عندما اتى النظام الفاسد بنظرية
الدين السياسي بالمفهوم الفارسي ومن ضمن اركانه ولاية الفقية والكل يعرف ما هي ولاية الفقيه وهو التسليم المطلق
للسلطان الضال واطاعته في كل شئ وهذا بالمنطق العقلي ان يكون باسط يده على كل من هو تحت سلطانه ومن
واجبه ان يلبي حقوق الكل بدون استثناء ويساوي بالعدل والمساواة طيب اصبح واضحا واليوم بعد35 عام تصل
المعلومة من قبل الوفد الضال الى السلطان بان هناك مظلومية للشعب الاحوازي وكما مبين…….
ايعقل هذا كيف ممكن ان يكون سلب الحقوق والاستيلاء على المقدرات بدون علم الفقية الضال………
نحنوا اليوم نواجة تحديات كبيرة وفق السياسة الجديدة المتبعة من قبل النظام الايراني المحتل وعن طريق رسم
السياسات والايدلوجيات المسمومة باختيار مجموعة ضالة لا تفقه من الدين والفكر والحرية شئ اختيرت
من قبل اجهزة المخابرات الايرانيه المجرمة لنقل صورة عن ما يعانيه شعبنا القاطن تحت الاحتلال منذوا عقود
وليس بصدد التعريف عن الاشخاص المتمثلين بالوفد الضال والشعب الاحوازي في الداخل يعرفهم تماما
من هم وما هي انتمائتهم واين كانو يعملون ومع من وبرفقة  السذج البسطاء الذين باعوا انفسهم  ومن هذا
نهيب بشعبنا العربي الاحوازي بالانتباة والحذر من المخططات الايرانية الضالة باللعب على اهات وماسي هذا
الشعب المظلوم بغية الحياد عن قضيته العادلة وكذلك تحسين وجة ايران القبيح للغرب والعالم لمنظور العدالة
والمساواة واعطاء الحقوق وهذا حاصل من الضغوط وكشف اجرام النظام الايراني المحتل من قبل الاحرار
في العالم من الاحوازيين والعرب وغير العرب وكل الشرفاء وما علينا الا التصدي لهذه المخططات
الدنيئة….نسال الله ان يكون يوم تهاوي النظام قريبا جدا والتحرير باذن الله هو غايتنا ….والله الموفق